Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

السبت، 25 يونيو، 2016

حسام حسن يفعلها



فعلها حسام حسن المدير الفنى للمصرى ،بقتل احلام نادي الزمالك من لقب الدوري الممتاز، لصالح النادي الأهلي، بعدما تعادل معه 2-2 في المباراة التي جمعتهما الجمعة بالجولة 32 من الدوري الممتاز، في الوقت الذي فاز فيه الأهلي على الاسماعيلي 2-1، ليتوج باللقب.

وكان الزمالك بحاجة لتحقيق الفوز في المباراة، لضمان منافسة الأهلي المتصدر حتى الجولة الأخيرة من المسابقة.

بدأ المصري بالتسجيل مبكراً في الدقيقة 9 عن طريق محمد مسعد.

وفي الشوط الثاني عادل الزمالك النتيجة في الدقيقة 65 عن طريق محمد إبراهيم، قبل أن يتقدم محمد أشرف للمصري مجدداً في الدقيقة 78.

وفي الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي للمباراة سجل باسم مرسي هدف التعادل للمصري.

بهذه النتيجة ارتفع رصيد الزمالك إلى 67 نقطة، بينما ارتفع رصيد المصري إلى 53 نقطة.

بدأت المباراة حماسية من الزمالك الذي حاول اختراق دفاعات المصري، وكاد أن يخطف هدفاً بعد 4 دقائق فقط من البداية بعد هجمة أنهاها مصطفى فتحي بتسديدة اصطدمت بدفاعات المصري، لتعود لكهربا الذي سدد الكرة خارج الملعب.

وفي الدقيقة التاسعة راوغ محمد مسعد لاعب المصري، محمد عادل جمعة مدافع الزمالك، وقام بتسديد الكرة أسفل يسار حارس المرمى معلنا تقدم المصري.

وحاول الزمالك العودة للمباراة مرة أخرى، عن طريق انطلاقات كهربا ومصطفى فتحي، قبل أن يقوم محمد ابراهيم في الدقيقة 17 بانطلاقة من الجهة اليمنى كاد يصل بها إلى خط مرمى المصري قبل أن يبعد دفاع الفريق البورسعيدي الكرة خارج الملعب.

وفي الدقيقة 21 حاول أحمد توفيق استغلال سلاج التصويبات من خارج منطقة الجزاء، إلا أن الكرة اعتلت مرمى حارس المصري.

وحاول الزمالك استغلال تراجع آداء النادي المصري بتكثيف هجماته عن طريق أحمد توفيق ومصطفى فتحي، ومحمود كهربا الذي كاد أن يسجل هدفاً في الدقيقة 28 قبل أن تخرج الكرة من الملعب.

وفي الشوط الثاني كثف الزمالك من هجماته في محاولة لإدارك هدف التعادل.

وشهدت المباراة حصول أحمد دويدار على البطاقة الحمراء في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق